اغلب من اصابهم فيروس الفديه من مستخدمى ويندوز 7

ابحث فى جوجل

Custom Search

اغلب من اصابهم فيروس الفديه من مستخدمى ويندوز 7

كشفت شركة "كاسبر سكاي" للأمن الإلكتروني أن أغلب من أصابهم هجوم فيروس الفدية العالمي المعروف باسم "وانا كراي" خلال الأسبوع الماضي، يستخدمون نظام تشغيل "ويندوز 7".
والبرنامج الخبيث الذي أصاب أكثر من 300 ألف جهاز في 150 دولة حول العالم من أوروبا وحتى أقصى شرق آسيا، يستغل ثغرة في أنظمة تشغيل ويندوز غير المحدثة أو قديمة الطراز، ومن ثم يمنع وصول المستخدمين إلى البيانات على الأجهزة ويطلب فدية مالية لا تقل عن 300 دولار تدفع بالعملة الإلكترونية "بيت كوين" مقابل إعادة فتح الملفات مرة أخرى.

وأشار مدير الأبحاث في شركة "كاسبر سكاي" إلى أن ما يقرب من 98% من أجهزة الكمبيوتر المصابة بفيروس "وانا كراي" كانت تعمل بنسخة "ويندوز 7"، بينما 1.5% يستخدمون نظام "سيرفر 2008 آر 2"، لافتة إلى أن إصابات "ويندوز إكس بي" كانت ضئيلة.

ولا يزال ويندوز 7 هو الإصدار الأكثر انتشارا في العالم بين أنظمة تشغيل شركة مايكروسوفت الأمريكية، على الرغم من أن إطلاقه كان في 2009.

وأطلقت مايكروسوفت في مارس/آذار الماضي تحديثا لويندوز 7 يستهدف سد الثغرة التي يستغلها فيروس الفدية، إلا أنه من الواضح أن العديد من الناس لم يقوموا بتحديث أجهزتهم.

والأسبوع الماضي، أصدرت الشركة تحديثات نادرة لإصدارات قديمة من ويندوز لم تعد مدعومة رسميا لحمايتها كذلك من "وانا كراي"

محمد دويدار

مدون مهتم بجديد التكنولوجيا واخبار التقنيه الحديثه وجديد البرامج واهتم بتطوير محتوى الانترنت

لمتابعتي أو التواصل معي:

شارك برأيك أو إستفسارك
الإبتساماتإخفاء